المنظمة الكوردية لحقوق الانسان DAD تدين وتستنكر اختطاف فيصل يوسف المنسق العام لحركة الاصلاح الكوردي

1

نداء إنساني عاجل
……………………

لا تزال عملية الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري مستمرا في مناطق الإدارة الذاتية شمال سوريا ، فقد تلقينا ببالغ القلق والاستنكار والإدانة, بتاريخ 02\04\2018 , وفي منزله حوالي الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل في مدينة القامشلي – ريف الحسكة – شمال شرق سوريا, قام عدد من المسلحين , مجهولي الهوية باختطاف السياسي المعروف :

السيد : فيصل يوسف

المنسق العام لحركة الإصلاح الكردي في سوريا ، وعضو هيئة الرئاسة للمجلس الوطني الكردي في سوريا .

وتم اقتياده الى جهة مجهولة، ومازال مجهول المصير حتى الان .

لذا مازلنا في المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (DAD ) نتلقى بمزيد من الأسف وعدم الإرتياح اعتقال السياسيين والنشطاء في مناطق الإدارة الذاتية الديمقراطية .

وأننا في المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (DAD ) نستنكر وندين بشدة الاعتقالات التعسفية والاختفاء القسري بحق النشطاء وذلك انتهاكا للقوانين والأعراف الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان ونطالب بالإفراج الفوري عن السيد “فيصل يوسف” و جميع المعتقلين السياسين والرأي .

ونرى بأن استمرار اعتقاله واحتجازه يشكل تهديدا خطيرا على حياته ، ويشكل انتهاكاً سافرا لالتزامات المجتمع الدولي بمقتضى العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية .

ونتوجه بالنداء العاجل الى جميع الجهات المحلية والجهات المعنية بالدفاع عن حقوق الانسان اقليميا ودوليا، من اجل العمل سريعا وعاجلا للكشف عن مصيره وإطلاق سراحه فورا، ودون قيد او شرط، حيث أن اختطافه واخفاءه قسريا يشكل انتهاكا سافرا لجميع القوانين والمواثيق والمعاهدات المحلية والإقليمية والدولية المعنية بحماية حقوق الإنسان .

المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا / DAD
قامشلو 2 / 04 / 2018

Leave A Reply

Your email address will not be published.