أعلام الحركة

ظاهرة التنمر السياسي

فيروشاه عبد الرحمن يُعرف التنمر على أنه سلوك عدواني من قبل شخص، أو مجموعة تجاه شخص آخر أو جماعة أقل قوة بهدف الضرر، أو التخويف، أو الايذاء أو التضييق وارتبط حسب علم النفس الاجتماعي بالأطفال الذين يعانون من الاضطهاد والعنف من زملائهم وأقرانهم في المؤسسات التعليمية(كالمدارس). ولكن هناك نوع من التنمر وهو الأشد إيلاماً في المجتمعات قديماً وحديثاً وهو “التنمر ...

أكمل القراءة »

الكرد و سلعة الوطنية

كاظم خليفة من الممكن تعريف الوطنية من خلال مفهوم بسيط يقتصر على حب الوطن والدفاع عنه ولكن قبل أن تكون وطنيا لابد أن تكون مواطنا تربطك الحقوق والواجبات مع نظام الدولة ومؤسساتها فالوطن ليس مجرد مكان ولدنا فيه وارتبطنا به عاطفيا. لقد أضحت الوطنية من أكثر الشعارات المستهلكة في ظل الأنظمة الاستبدادية لتستخدم كألية فعالة في ضرب كل من يختلف ...

أكمل القراءة »

الشفافية ودورها في الإصلاح

أ.فيروشاه عبدالرحمن المقصود بالشفافية لغةً الشيء الشفاف الذي لا يحجب ما وراءه من وجهة نظر علم الفيزياء، فمعنى شفّ يرى ما خلفه أي الوضوح وهي عكس التعتيم والسرية،واصطلاحاً من وجهة نظر علم الاجتماع هي الصدق في حياتنا وهي قيمة وليس شعاراً وهي قيمة موجودة ويجب أن تكرس في حياتنا على صعيد المنزل والعمل والمجتمع و خاصة ما يتعلق بالحكومات او ...

أكمل القراءة »

كلمة منسقية اقليم كردستان في الذكرى السنوية العاشرة لانطلاقة حركة الإصلاح الكردي -سوريا

تحت شعار إصلاح- تغيير- شفافية انطلقت حركة الإصلاح الكردي – سوريا قبل عشر سنوات من الآن ، وتحديداً في الرابع عشر من نيسان ٢٠١٠ ، كحالة سياسية ثقافية ، تسعى إلى التغير والإصلاح السياسي في جسم الحركة الكردية بأدوات ديمقراطية وشفافة عبر هيكل تنظيمي جديد وآليات أكثر فعالية وديناميكية في إتخاذ القرارات وفق لائحة تنظيمية لامركزية ، لتخطي بذلك أولى ...

أكمل القراءة »

بيان بمناسبة الذكرى السنوية العاشرة لإنطلاقة حركة الإصلاح الكردي – سوريا

تحتفل حركتنا – حركة الإصلاح الكردي- سوريا في الرابع عشر من نيسان بذكرى انطلاقتها العاشرة ، التي أعلن عنها رسمياً في 14/4/2010 تحت شعار إصلاح –   شفافية- تغيير  . انطلقت الحركة كحالة فكرية ثقافية سياسية متجددة ، وبأليات أكثر ديناميكية وفعالية في التعامل والتأقلم مع مجمل المتغيرات الداخلية والخارجية، وانسجاماً مع الواقع الذي يعيشه شعبنا الكردي نتيجة التحديات والسياسات التي ...

أكمل القراءة »

نمطيةالعقل السياسي للأحزاب الكردية

أ.فيروشاه عبدالرحمن اعتبر الكثيرون أن وجود الحزب السياسي هو اساس ومعيار للديمقراطية من خلاله يمكن الحكم على طبيعة النظام السياسي فيما اذا كان ديمقراطيا او استبداديا بل يعتبر السبيل إلى ممارسة الحرية والضامن للتعددية بكل اشكالها وعدّها كثيرون أساس الديمقراطية وضمانة الحرية ،أما بالنسبة للأحزاب الكردية قد نلاحظ صورتين متباينتين اتجاهها ،الاولى الصورةالإيجابية والتي ترى بأنّ الاحزاب السياسية الكردية منذ ...

أكمل القراءة »

الديمقراطية الحزبية

د.عبدالوهاب أحمد يعد الحزب السياسي أحد أبرز ادوات النشاط السياسي العام في أي بلد ، سواء كان هذا البلد يحكم بنظام ديمقراطي تعددي أو دكتاتوري فردي ، وهو إطار محدد بضوابط سياسية ، أخلاقية ، فكرية ومسلكية، يُجمع بين مجموعة من الناس في إقليم جغرافي واحد ، أو في سائر البلاد ، يسعون إلى تحقيق أهدافهم بالنضال الديمقراطي السلمي . ...

أكمل القراءة »

الحزب الطليعي واللاسلطوية

كارل ماركس(١٨١٨-١٨٨٣)وفريدريك انجلز(١٨٢٠-١٨٩٥) هما أبوا النظرية الماركسية، كانا محقّين في ظل البرجوازية والتعامل غير العادل مع الفلاح المسكين، أن يتنبئا بالمرحلة الاشتراكية التي ستأتي بشكل حتمي وعفوي دون تدخل حزب ثوري حتى، فالبروليتاريا ستتحكم بوسائل الإنتاج بواسطة العمال الكادح، ولكن ستبقى الطبقية الاجتماعية محدودة التأثير والابعاد، وفي البداية سيكون الاقتصاد الناتج ضعيفا ويتم تطبيق المبدأ الأدنى(الاشتراكي) بتوزيع المال للفرد حسب ...

أكمل القراءة »

الاستبداد وفقدان الرؤية الموحدة لمعالجته في سوريا

فيروشاه عبدالرحمن * حظر الاحزاب السياسية في سوريا منذ بداية تسلم حزب البعث للسلطة جعل الواقع السياسي في البلاد عبر الاحزاب السرية واختصر بوجود الإخوان المسلمين والحزب الشيوعي السوري والاحزاب الكردية، التي كان الضغط عليهم مضاعفاً كونها احزاب قومية فكان الاعتقال أحياناً وتقسيم هذه الاحزاب وبزيادتها بمتوالية هندسية لتبقى ضعيفة و على الرغم من القمع والاستبداد بحق المختلفين بالرأي مع ...

أكمل القراءة »

حقيقة الدعم الروسي للنظام السوري

وائل عمر منذ بداية الثورة السورية في مارس 2011 برز الدور الواضح لروسيا في دعم النظام السوري لتمكينه من استعادة السيطرة على اغلب المناطق السورية التي تسيطرعليه مقاتلي المعارضة وقد ترجمها على ارض الواقع من خلال استخدام الفيتو في العديد من المناسبات في مجلس الامن و دعمه للنظام عسكريا من خلال تزويدهم بخبراء وتقنين. ان العلاقة بين روسيا وسوريا تعود ...

أكمل القراءة »