فيصل يوسف : المجلس الوطني الكردي له رؤية سياسية للحل السياسي في البلاد وايجاد حل عادل للقضية الكردية

صرح المنسق العام لحركة الاصلاح الكوردي في سوريا والقيادي في المجلس الوطني الكوردي فيصل يوسف ، أن المجلس الوطني الكوردي له رؤية سياسية للحل السياسي في البلاد وايجاد حل عادل للقضية الكوردية في إطار بناء سورية ديمقراطية لامركزية متعددة القوميات والأديان.

وأكمل يوسف : “في ظل التطورات الجارية لازال المجلس يناضل إلى جانب قوى المعارضة للاتيان بالنظام الديمقراطي الذي يلبي تطلعات السوريين جميعاً, وصياغة دستور يكفل الحريات العامة وحقوق الشعب الكوردي وكل المكونات الأخرى “.

وأردف بالقول : “أن المجلس كثف نشاطه الدولي مؤخراً بغية تجنيب المناطق الكوردية مخاطر التدخلات العسكرية وما ينتج عنها من دمار وخراب”.

وقال يوسف : “أن في هذا المنحى فقد اطلعنا فخامة الرئيس مسعود بارزاني على جهوده مع الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوربية والإقليمية وبإنه تم تخفيف المخاطر, وأكد إنه طالبهم بضرورة عدم احداث فراغ إثر قرار الإنسحاب الأمريكي من مناطق تواجده مما يشكل خطراً جدياً من شأنه احداث توترات عديدة تدفع بالأهالي للنزوح واللجوء حيث يخيم عليهم القلق والخوف على مصيرهم”.

وأضاف : “أن المجلس الوطني الكوردي بدوره يسعى من خلال هيئة التفاوض السورية وعبر علاقاته مع الجهات الدولية الفاعلة والقوى الكوردستانية لإيجاد حل سياسي يبعد شبح الحرب على المنطقة ومن شأنه مشاركة كل المكونات في إدارتها وحمايتها برعاية وحماية دولية”.

واختتم القيادي في المجلس الوطني الكوردي “ان المجلس لن يتوانى عن فعل ما باستطاعته لحماية مصالح الشعب الكوردي عبر الوسائل الممكنة”.

المصدر : المجلس الوطني الكوردي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*