المنسق العام للحركة يدير ندوة سياسية نظمتها محلية تربه سبيه للمجلس الوطني الكردي

ضمن سلسلة الندوات التي دعا إليها المجلس الوطني الكوردي في جميع المناطق الكوردية بكوردستان سوريا، لمناقشة آخر التطورات السياسية مع الجماهير الكوردية أقامت محلية تربه سبي يوم الجمعة 17 تموز/يوليو 2020 ندوة جماهيرية في مقره بتربه سبي.

في البداية تم الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الكورد وكوردستان.

ليتم بعدها أدارة الندوة من قبل عضو هيئة الرئاسة في المجلس الوطني الكوردي الاستاذ فيصل يوسف، حيث تطرق للوضع السياسي على الساحة السورية عموماً والساحة الكوردية خصوصاً.

يوسف سلّط الضوء على الحوارات الجارية بين الطرفين الكورديين والرعاية الأمريكية والدعم الكبير الذي تبديه حكومة الإقليم وعلى رأسهم الزعيم مسعود بارزاني من أجل وحدة الموقف الكوردي.

وأشار يوسف إلى أنه المرحلة الأولى من المفاوضات وما تمخض منها من تفاهمات سياسية يلبي طموحات ابناء شعبنا الكوردي، ونوه يوسف بأن هذا المفاوضات بين المجلس الوطني الكوردي وأحزاب الوحدة الوطنية الكوردية ليست ضد أي مكون من مكونات المنطقة وإنما تعد نواة لتوحيد أطر المعارضة السورية.

وفي النهاية تم إغناء الندوة بأسئلة الحضور وفتح باب الحوار، وتم الإجابة عليها برحابة صدر من قبل الاستاذ فيصل يوسف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*