تصريح من المكتب التنفيذي لحركة الإصلاح الكردي – سوريا حول ترحيل عائلة الرفيق حواس عكيد من استنطبول

قامت السلطات التركية بتاريخ ٢١-٥-٢٠١٩ باحتجاز عائلة الرفيق حواس عكيد (القيادي في حركة الإصلاح الكردي – سوريا وممثل المجلس الوطني الكردي في الهيئة السياسية للائتلاف السوري و عضو هيئة التفاوض واللجنة الدستورية ) ،وترحيلها الى المانيا بتاريخ ٢٧/٥/٢٠١٩

و من الجدير بالذكر، أن عائلته مكونة من زوجته وأطفاله الثلاثة ، بتهمة ” الخطر على أمن الدولة التركية ونظامها ” وذلك حسب ما أفاد به المحامي المكلف بمتابعة ملفهم لدى الدائرة المعنية .

إننا في حركة الإصلاح الكردي – سوريا ، نستنكر هذا الإجراء التعسفي من قبل السلطات التركية بحق عائلة رفيقنا حواس عكيد الذي يمثل المجلس الوطني الكردي مع ممثلين اخرين ويعبّر عن مواقفه ورؤيته السياسية في الائتلاف وجميع المحافل الدولية.

وفي هذا السياق ، ندين بشدة ونستنكر ما قامت به السلطات التركية في فرض الترحيل الإجباري بحق عائلته الى دولة أخرى ، وعدم قبولها حتى الآن بمنح تأشيرة الدخول له لمتابعة عمله كعضو في الهيئة السياسية للائتلاف والتي مقرها مدينة اسطنبول ، وعليه نطالب الحكومة التركية بمراجعة قرارها هذا ، والأخذ بعين الإعتبار المسؤوليات التي يشغلها الرفيق حواس عكيد في هيئة التفاوض السورية ولجنة كتابة الدستور ، وتداعيات هذا الإجراء على قيامه بمهامه على أكمل وجه في خدمة القضية السورية ، وايجاد الحل السياسي للأزمة القائمة في البلاد، كما نطالب الائتلاف الوطني القيام بمسؤولياته بأسرع وقت ممكن في متابعة ومعالجة الملفات العالقة لأعضائها

المكتب التنفيذي لحركة الإصلاح الكردي – سوريا

قامشلو ٢٨/٥/٢٠١٩

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*